مجلة الثائر العربي المصورة

اهلاوسهلا بكم
 
الرئيسيةاليوميةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بالشام ِ و العراق ِ تمضي المجزره

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بشير الغزاوي



المساهمات : 99
تاريخ التسجيل : 07/12/2012

مُساهمةموضوع: بالشام ِ و العراق ِ تمضي المجزره   الجمعة مارس 22, 2013 1:27 pm


بالشام ِ و العراق ِ تمضي المجزره
بالشام ِ و العراق ِ تمضي المجزره
الفَسَدْ سَبْعُ السِبَمْبَعْ[سوريا]
انني حاكِمُكُم صِنْدِيدُ بَلْ سَبْعُ السِبَمْبَعْ
انني ابن الفَسَدْ(1) تيسٌ ُأمَعْمِع
و معي الدالاي(2) من فرس ٍ مجوس ٍ يَتَقَنَّع
و معي الهُرْمُزُ (نصرلله) المجوسي قد تَعَرَّى
و معي (نويري)(3) اليهودي المُتَمَجِّسْ ابن كسرى
انني لا اترك الكرسيَ مسعايَ و معبودي و ربي
هو مولاي ألهي
هو و الدولار دنياي و ديني
و لهُ بالحمدِ تسبيحٌ و تمجيدٌ اصَّلِيّ اتَشَفَّعْ
و لهُ اسجد و اركع
فأنا ربٌ الهٌ و مُقَدَّس
يَتَحَمْلَقْ حوليَ الشُذ َّاذ ُ و الزنديق و الأفَّاك اهل المنفعه
كُل آلاء النفاق
فاُصَّعِّرْ لهم الخَدَّ و ازهو خُيَلاءاً كِبْرياء
مَاسِحُ (الجوخ) و دُوُنِيٌ و لعَّاق الحِذِاء
و انتهازيٌ دنيءُ النفس مُعْتَّلٌ و دَجًّالٌ
على الذات تَقوْقع
و وَضِيعٌ و حقيرٌ
يَلحَسُ النَعْلَ لِمأرَب ساعيٌ فيه لِيَنْجَعْ
كلَّهُم يدنو لِيَ الخَدَّ الى النَعْلَ بأقدامي فأصْفَعْ
فأنا ربٌ لهم اُخْفِضْ و ارْفعْ
فأركعوا لي و اسجدوا صُمْاً و عُمْياً
انكم عندي كقطعان عبيدٍ مُشْتَرَاة
انكم ملكي لِيَ الحَّقُ بما اقبل و امنع
و بلادٌ هي ارثٌ لي و للاسرةِ مُلْكٌ كأراض ٍ
كيفما شئتُ اهَدِّمْ و احَطِّم
ايما زرع ٍ أنْ ابْقيهِ بأمري او لِيُقْلَعْ
فأنا الرادحُ في المذياع و التلفاز ليلاً و نهاراً
انني الفَحْلُ المقاوم و الممانع
و انا الرادعُ صهيون و امريكي انا الرادعُ بُعْبُعْ
غيرَ اني ناهبٌ للمال سَفَّاكُ دماء
هاتِكٌ عِرْضَ الوطن للغرَباء
مثل قوَّاد البغايا في مواخير البغاء
ليس لي حَّدٌ فلا أرْوي و اشْبَعْ
و جيوشي فعَلىَ العُزَّل ِ تَسْتَأسِدْ تصول
و ابيدُ الجَمْعَ اهلاكاً كما سِرْبُ الذباب
ابداً ما اهْتَزَ لي شَعْرٌ و لا يَنْقَّضُ مَضْجَعْ
انني صانع آلام الارامل و الثكالى
انني الصانع افواج اليتامى
انني الموُسِعُ من سَاح المقابر
انني صُلبٌ عنيدٌ و مُكابر
انني محترفُ الاجرام ثرثارٌ اُهَاتِرْ
فأنا النمرود , قارون و هامان انا
مثل رَّبِّ العرش اُحْيي و اُمِيِتْ
و انا رَّبٌ تألَّهتُ كفرعون و كل الناس
هُمْ ملكي عبيد
اجهزة امنُ , جيوشٌ , حَرَسٌ خاص يُجَعْجِعْ
هي للقصر لتحميني من الكيدِ و ارباب التآمُر
و من المُرْتَدِ و المارق و الخائن بِعُرْفي
لا بشَرْع ٍ من سماواتٍ تَنَزَّل
لا بقانون مَنَ الخَلْق ِ تَرَّسَى و تَعَدَّلْ
لا بدستور ٍ من التأريخ عَقْدٌ يتأهَّل
ليس للناس طريقٌ غير ما عيني تراه
و سبيل الرُشْدِ اهديكم كما ارْسُمْ خُطاه
فجيوشي هي لا تحمي حدوداً
هي لي وحدي انا تهرع و تفزع
و امام الزحف للاعداءِ كالارنبِ و الفئران تهلع
فعليكم انفشُ الريشَ كديكٍ لِيُهَاجِمْ
و امام الغرب و الصهيو-اميركان فأني
تحت هَام الصهيو-امريكي كأنثى الديكِ ُارْكَبْ
و كذا للصيني و الروسي و للفرس المجوس
رابضٌ ُانْقَرْ على الرأس ِ ذليلٌ ُثمَّ اخْنَعْ
انني ابن الفَسَدْ سبع السبمبع
(1) الفَسَدْ : اي اسرة الاسد
(2) الدالاي : كبير كهنة المعابد الوثنيه عند البوذيين و التشبيه هنا بمعابد الفرس المجوس و الدالاي هو خامنئي.
(3) نويري : تصغير لنوري اي نوري الدودكي (المالكي) , او جواد العلي و هو شروكَي فارسي يهودي تحول الى ديانة المجوس , قبل قدوم اهله للعراق ثم اسكانهم في المدن العراقيه من قبل (صالح جبر) رئيس وزراء العراق في العهد الملكي و من ثم بلاء العراق الذي انزله عبد الكريم قاسم بمنحهم الجنسيه العراقيه.
شُرَكاء المجزره
هو العراقُ لن يزول رُغمَ هَوْل المجزره
لهُ (النواصب) تستطيبُ الموتَ للهِ و اجْرُ الآخِرَه
[العراق]
سننسحب كي نختبيء
خلف الستائر كي نُدِيمَ المجزره
نحن الاميركان و فرسٌ قد اتينا نفترس
كل العراق اوَلُهْ و آخرَهْ
فصدقوا او كذبوا ان ننسحب
بل نختبيء
لكي نديم بالفريسه اكلنا
فهل اتينا
عبر آلاف من الاميال كي نغزو و ثم ننسحب...؟؟؟
ذراعنا المجوس في العراق تضرب ماكِرَهْ
اننسحب...؟؟؟
ام نجعل العراق اوصالاً لنا مُسْتَعَمَرَهْ
نبيدُ ما نريد من سكانهِ
و غازه و نفطه و ارضه
ارثٌ لنا
فنصفه بالكرد من نجمةِ داوود سَتُبْنَى دولة ً
و نصفهُ الثارات للفرس و نارٌ للمجوس تلتهم
فهكذا الامر قد امسى ظاهِرا
ارض العراق تنتخي ابناؤها
اما علمتم بِعِرَاق ٍ كيف تجري المجزره
من مؤتمر لندن , صلاح الدين جَمّعْنَّا
وُحوشاً جائعات فاسقات فاجِرَه
تقتات بالجيفةِ و الفطيسهْ تُؤنِسْ عيشها
مثل البغايا في المواخير تبيع المتعه و هي العاهِرَه
بعد الحصار قد قلبنا الصفحة َ التاليهْ للمؤامره
هو العراقُ لن يزول رغم هَوْل المجزره
لهُ (النواصب) قاوموا
من جيشهِ و اهلهِ
من المساجد كَبَّروا و انطلَقوا
لنيل ِ احْدَى الحُسْنَيَيْن ِ قاتلوا و زلزلوا
اللهُ اكبر رَدَدَوا
انا العراقُ يبتغونَ مصرعي
انا العراقُ شيمتي
التأريخُ يشهد صولتي
لسوفَ افنيكم على ارضي الاميركي الفارسي
هو العراق لن يزول رغم هَوْلُ المجزره
لهُ (النواصب) تستطيب الموت لله و اجر الآخره
الانجلوساكسون و فرس ٍ بجيوش ٍ زحفوا
قد زحفوا ليمحقوا
كل وُجودٍ للعراق قائمٌ
جواً و بحراً
طائراتٌ و البوارج بالقذائف و القنابل مَاطِرَه
براً بأرتال جيوش ٍ زحفها
نحو الحدود عابره
جيوش امريكا و غربٍ للصليب هاجمت
مُزَمْجِرَه
من الكويت و المجوس و الخليج سائره
و حالفتهم
كُتَلُ الكرد من الشمال ِ تزحف غادره
من شَرقِهِ
فيالق الفرس اتتهُ و العمائم ماكِرَه
أما علمتم كيف تجري بالعراق المجزره
مثل ابادة الهنود الحُمْر تسري دائره
لقد سَبَوا ديارنا
قد مكثوا
تحت الرمال و الزروع كالافاعي تبتلع
و باشروا الغرز بأنيابٍ لِسُم ٍ ميمنه و ميسره
اكرادها و فرسها
حوزاتها , كويتها, موسادها
فلتنظروا لكل اشكال الوُجوه القَذِره
اما سمعتم بعراق ٍ كيف تجري المجزره
اما رأيتم كيف تَسْحَقُ الشعوبَ دولة ُ الاباطره
للنفط و المال و للعسكر ِ تمضي داعره
تفوقت
عن كلِّ احقاب العصور الغابره
و كل تأريخ الحروب الازمنه المُعَاصِرَه
قد سبحوا في بُرَكٍ
فاضت بها دمائنا
هو العراقُ لن يزول رغم هول المجزره
لهُ الفصائل من (نواصب) قاومت
من المساجد صوتها
حيّ على الجهاد للعراق أنىّ استعرت
لغير رب العرش يوما ابدا ما سجدت
انابت الامر الى الله اليه اسلمت
الله اكبر صدحت
توكلت
على العزيز القاهر الجبار ثم انطلقت
رجالها
مثل الفهود و النمور و الليوث القَسْوَرَه
كُلُ قِنَاع ٍ قد سَقَط ْ
اللهُ من يُرْسِي الخَوَاتِمْ للامور ما بدا اولُهَا
مهما تأجَجَ اللهيبُ نارُها مُسْتَعِرَه
الله قاهِرُ الطغاة و القساة مُهْلِكُ القياصِره
على طريقةِ الهنودِ الحُمْر تجري المذبحه
لولا الفصائل من مساجد قاتلت
لالتهمت نيرانهم
كل العراق طوله و عرضه
اوله و آخِرَه
فهل عرفتم بعراق ٍ كيف تجري المجزره
النواصب : اي العرب السنه كما اخترع الفرس المجوس هذه التسميه و هي تعني ضمنا (نواصب ساسان و كسرويتها و مجوسيتها) بمسمى نواصب آل البيت العرب و الفرس هم عشَّاق آل البيت العرب...!!! الهائمون بهم حبا...!!! و قد انتقوا منهم حسب متطلبات الثأر الفارسي و الانتقام المجوسي فقط ثلاثة عشر لا غير...؟؟؟ و الغوا البقيه...!!! ثم اقتصروا الهيام الفارسي المجوسي على عددٍ محدد حتى من نسل فاطمه و بعلها و بنيها اي سبعه فقط و الثامن هو الغائب في سرداب سامراء منذ 1173 عام هجري...!!! ,,, و اما الشيعه و ان تفرسوا عقيدة فلن يختلفوا بشيء لدى الفرس , فهم عربٌ و ان تفرسوا عقيدة ً و مسلكا و عرب الاحواز شاهدٌ حي يصرخ منذ اكثر من ثمانين عاما من احتلال الفرس المجوس لأرض العروبه الاحوازيه و شعبها الاسير كفلسطين و العراق.
خليل البابلي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بالشام ِ و العراق ِ تمضي المجزره
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة الثائر العربي المصورة :: مقالات مختارة-
انتقل الى: